مجلس الوزراء السوري يتخذ خطوات جدية أخرى لحل مشكلة المحروقات

اتخذ مجلس الوزراء السوري خطوات جدية أخرى لحل مشكلة المحروقات التي تعاني منها البلاد منذ حوالي الأسبوعين.



وقرر مجلس الوزراء خفض كميات البنزين المخصصة للآليات الحكومية بنسبة 50%، ووضع محطات وقود متنقلة، وتشغيل المحطات المتوقفة بإشراف مباشر من وزارة النفط، كما نقلت إذاعة "شام أف إم" السورية.



بالإضافة إلى وضع إجراءات جديدة لضبط توزيع مخصصات محطات الوقود مع مراعاة الكثافة السكانية في كل منطقة بما يحقق العدالة والحد من أي هدر.



وأعلنت وزارة النفط والثروة المعدنية أن الانفراجات في القطاع النفطي ستبدأ خلال الأيام القليلة القادمة.



وكانت وزارة النفط والثروة المعدنية أعلنت في وقت سابق في بيان لها أنه تم التوجيه بتعديل الكمية اليومية من البنزين المسموح تعبئتها من محطات الوقود للسيارات الخاصة العاملة على مادة البنزين من 40 لترا يوميا لتصبح 20 لترا يوميا كإجراء احترازي بسبب الازدحام على محطات الوقود.