بعد وفاة الطفلة ميلانيا ابنة الثمانية أشهر… وزير الصحة يجمد العقد مع مستشفى سان مارتين!

صدر عن المكتب الاعلامي لوزير الصحة العامة جميل جبق بيان أكد فيه أنه "لدى ورود معلومات عن وفاة الطفلة ميلانيا محمد الحاج في مستشفى سان مارتين - جبيل واصابة شقيقتها الطفلة مانيسا محمد الحاج ووالدتيهما مريم ابراهيم شقير"، وبقرار من الوزير توجه فريق من مفتشي الوزارة برفقة طبيب القضاء إلى المستشفى لجمع المعلومات والاستماع الى الشهادات وتمت معاينة جثة الطفلة ميلانيا ابنة ال8 أشهر.

وربطا بالتحقيق الأولي، أصدر وزير الصحة قرارا بتجميد العقد مع المستشفى المذكور إلى حين انتهاء التحقيقات وجلاء الملابسات وثبوت الحقائق لتحديد المسؤوليات".