ماريو عون: أول ملف سيكون على طاولة مجلس الوزراء هو ملف الكهرباء

أكد عضو تكتل "​لبنان القوي​" النائب ​ماريو عون​ أن "​البيان الوزاري​ يحمل الكثير من الآمال والتطلعات التي نرى من خلالها الذهاب إلى لبنان القوي"، مشيراً إلى أن "البيان جمع حوله الأضداد وإذا بقينا على هذا الإنفتاح والتضامن الوزاري فنحن أمام مشاريع كبرى ستتحقق بالبلد".



وخلال حديث تلفزيوني، لفت إلى "أنني تشاورت مع رئيس الحزب "الديمقراطي اللبناني" النائب ​طلال أرسلان​ للتحدث باسم كتلة "ضمانة الجبل" وقد تحدثت مع وزير الخارجية ​جبران باسيل​ وأكد أن لا مانع له بذلك"، معتبراً أن "هناك أهمية للبيان الوزاري لوضع خطة عمل إصلاحية نستطيع من خلالها تطبيق خطة ماكنزي".



واعتبر عون أن "الشعب ناقم ولو تأخر تشكيل ​الحكومة​ لكنا ذاهبين إلى إنهيار إقتصادي"، مشيراً إلى أنه "لا يمكننا توقيف المشاريع ومصالح ​الشعب اللبناني​ على تغريدة من هنا أو هناك، والمسيرة ستنطلق بعد نيل الحكومة الثقة ولن يكون هناك عائق سيقف في وجه خطة ​الكهرباء​"، مشدداً على أن "أول ملف سيكون على طاولة ​مجلس الوزراء​ هو ملف الكهرباء".



وأوضح "أننا سنرى لاحقاً موقف الحزب "التقدمي الإشتراكي" بعد نيل الحكومة الثقة"، مشيراً إلى أن "الكهرباء ستكون 24 على 24 قريباً، وهناك من كان يعرقل المسيرة دائماً من أجل الوصول إلى حل لأزمة الكهرباء".



ورأى عون أن "موضوع العدادات كان من أجل وقف العشوائية وقد تبين أن هذا الإجراء كان لمصلحة المواطنين"، لافتاً إلى أن "مواقف بعض السياسيين ليست مبنية على أسس حقيقية".