منسق الأمم المتحدة: سنبذل كل جهدنا لكي نواصل الشراكة والتعاون مع لبنان

أكد المنسق الخاص للأمم المتحدة في ​لبنان​ ​يان كوبيش​ تصريح عقب لقاء وزير الخارجية ​جبران باسيل​ أنه "يشرفني كثيراً أن يتم إستقبالي بعد ثلاث أو أربع ساعات من وصولي إلى البلاد من قبل معالي وزير الخارجية وغيره من كبار المسؤولين في لبنان"، معتبراً أن "هذا بادرة إيجابية للغاية"، مشيراً الى "أنني أشعر ايضاً بالمديونية لأنني بحاجة إلى الرد بالمثل بسرعة من خلال العمل معًا كشركاء ممتازين مع الدولة و​الحكومة​ ​الجديدة​".



ولفت كوبيش الى انه "للأمم المتحدة ولمكتب المنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان – الذي سوف أترأسه من الآن – تاريخ طويل من العمل سوياً مع لبنان وتاريخ طويل من المساعدة للبنان. لا يمكنني إلا أن أتعهد بأنني في عملي، وعمل زملائي، سنبذل كل جهدنا لكي نواصل هذه الشراكة وهذا التعاون ونعززهما ونرتقي بهما الى مستوى ارفع، ولا سيما فيما يتعلق بتنفيذ جميع ولاياتنا، ولا سيما ​القرار 1701​ ولكن أيضا بالعمل مع أجزاء أخرى من ​الأمم المتحدة​ لنكون شريكا جيدا وموثوقا للبلد".