رفع الأتربة والصخور عن طرقات الفاعور وإنقاذ 30 مواطنا احتجزتهم السيول داخل منازلهم

كشفت المديرية العامة للدفاع المدني اللبناني أنّ "بعد ظهر اليوم، هرعت العناصر التابعة للمديرية العامة للدفاع المدني إلى بلدات الفاعور ورياق وطريق (رعيت -حارة الفيكاني) في البقاع الأوسط، حيث هطلت الأمطار بغزارة شديدة، ما أدّى إلى تدحرج الصخور والأتربة في بلدة الفاعور الّتي تراكمت إلى ارتفاع تجاوز المتر".

وأوضحت أنّ "العناصر، معزّزةً بالآليات والجرافات، عملت على فتح الطرقات وإزالة الإنجرافات الترابية عن مداخل المنازل وإنقاذ 30 مواطنًا احتُجزوا داخل بيوتهم"، مبيّنةً أنّ "توازيًا، نقل العناصر مواطنة مسنّة من الفاعور إلى المستشفى بعد أن تعرّضت لعارض صحي اثر انقطاع الكهرباء عن جهاز صحي يؤمّن لها إمكانية التنفس".

وركّزت المديرية على أنّ "في بلدة رياق، حيث اجتاحت السيول قسم الطوارئ في "مستشفى رياق" وخمسة منازل وصيدلية وستة مستودعات، فقد تمكّنت العناصر من سحب المياه من داخلها. وفي بلدة حارة الفيكاني أزالت العناصر المياه الجارفة من داخل منزلين".

ولفتت إلى أنّ "لغاية الساعة، تتواصل عمليات سحب المياه داخل مستودع على طريق (رعيت -حارة الفيكاني) إضافة إلى رفع مخلّفات الأتربة والصخور عن طرقات الفاعور. وقد تمّ احتواء الكارثة دون أضرار جسدية جديرة بالذكر".