السفير الفرنسي جال في الهرمل والتقى فاعلياتها

جال السفير الفرنسي برونو فوشيه في الهرمل، بدعوة من الدكتور سعدون حمادة، يرافقه عدد من أركان السفارة.



والتقى فوشيه على مدى يومين في منزل حمادة فاعليات المنطقة وزعماء العشائر والعائلات، واطلع منهم على اوضاع المنطقة على الصعد الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والامنية.



وأوضح فوشيه ان الزيارة تهدف إلى التعرف الى المنطقة ولقاء شخصياتها وتفقد المدارس الفرنكوفونية والتعرف على المعالم السياحية والأثرية التي أبدى اعجابه بها.



من جهته، رحب الدكتور حمادة بالسفير فوشيه في الهرمل "التي تقع في قلب الوطن وليس على أطرافه"، مشيدا "بالعلاقات اللبنانية الفرنسية وبالاهتمام الفرنسي الدائم بالمجتمع اللبناني بمختلف شرائحه وتلاوينه".



وأقام حمادة مأدبة غداء تكريمية على شرف السفير الفرنسي، حضرها قائمقام الهرمل طلال قطايا، نائب رئيس البلدية عصام بليبل، وزعماء العشائر والعائلات وشخصيات بقاعية وفاعليات المنطقة.