روسيا تنجز اختبارات ناجحة على صاروخ جديد لـ"إس-400"

ذكر مصدر مطلع من القطاع الصناعي الدفاعي الروسي، اليوم الثلاثاء، أن روسيا أنجزت اختبارات ناجحة لصاروخ اعتراض مطور لمنظومات الدفاع الجوي "إس-400"، وقد يدخل الخدمة في أغسطس المقبل.



وقال المصدر في حديث لوكالة "تاس" الروسية: "انتهت في ميدان كابوستين يار الاختبارات الحكومية لصاروخ 40 إن 6 إيه بعيد المدى التابع لمنظومة إس-400".



وأضاف المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن هويته، أن "اللجنة الحكومية المعنية اعتبرت الاختبارات ناجحة ووقعت على وثيقة مناسبة"، مشددا على أن "هذا الصاروخ قد يدخل الخدمة في الجيش الروسي أواخر الصيف الحالي".



ورفضت مجموعة "ألماز أنتي" المنتجة لمنظومات "إس-400" التعليق على هذا النبأ.



وكانت وزارة الدفاع الروسية قد أعلنت سابقا أن الصاروخ المعترض من طراز "40 إن 6 إيه" قادر على تدمير الأهداف على بعد 400 كيلومتر، فيما تحدثت مصادر غير رسمية أن الارتفاع الأقصى، الذي يستطيع التحليق عليه، يبلغ 185 كيلومترا، إلا أن هذه المعلومة غير أكيدة.



وحسب معطيات غير رسمية، تم إنتاج الدفعة الاختبارية الأولى من صواريخ "40 إن 6 إيه" أواخر عام 2013، فيما أعلنت وزارة الدفاع الروسية عن أول رماية ناجحة لهذه الأسلحة في العام 2015.



وتعتبر منظومات "إس-400" الصاروخية أسلحة روسية أساسية للدفاع الجوي وتعمل على المدى المتوسط والبعيد وتستطيع إسقاط كل أنواع الأهداف الجوية منها طائرات الشبح المصممة باستخدام تكنولوجيا "Stealth" المطورة.



وتستخدم هذه المنظومات حاليا صواريخ اعتراض يصل مدى عملها الأقصى 250 كيلومترا.