الخارجية الإيطالية: نؤيد فتح فصل جديد في العلاقات بين الناتو وروسيا

أعلن مساعد وزير الخارجية الإيطالية للشؤون الخارجية والتعاون الدولي، غوغليلمو بيكي، أن "روما تسعى لتعزيز فصل جديد في العلاقات بين حلف ​الناتو​ و​روسيا​"، معتبرا أن "حلف الناتو هو حجر الزاوية في السياسة الدولية ل​إيطاليا​، ومع ذلك بلادنا تستطيع ويجب أن تتحدث عن رأيها حول قرارات استراتيجية رئيسية وتعتزم إيطاليا فتح فصل جديد للتعاون مع موسكو، تماشيا مع روح مؤتمر قمة "براتيكا دي ماري" عام 2002".



وفي حديث لوكالة "سبوتنيك" الروسية، لفت بيكي إلى أن "رئيس الوزراء الإيطالي انضم إلى دعوة الرئيس الأميركي ​دونالد ترامب​، إعادة روسيا إلى ​مجموعة السبع​ الكبار"، مشيرا الى أن "روسيا شرقا قد فرضت موقفا بلا شك يستحق ردا حازما، ومن أكبر الأخطار التي تواجه الحلف، من وجهة نظر إيطاليا، تنبع من الجنوب، وتحديدا وصول ​المهاجرين​ من ​البحر المتوسط​".



يذكر أن مؤتمر "براتيكا دي ماري"، هو لقاء عقد بين حلف "الناتو" وروسيا على مستوى رؤساء الدول والحكومات، في روما عام 2002، وتم تأسيس مجلس الناتو روسيا من خلال إعلان العلاقات بين الناتو وروسيا بنوعية جديدة.