فضل الله دعا للوقوف مع شعب فلسطين:مجزرة إسرائيل بغزة هي برسم إدارة أميركا

حيّا العلامة السيد ​علي فضل الله​، الشعب ال​فلسطين​ي على "صموده وجهاده وتضحياته الكبيرة الّتي يقدّمها في مواجهة ​إسرائيل​، وابتداعه دائماً أساليب جديدة في التصدي للمحتلّ الصهيوني".



ورأى في بيان أصدره بمناسبة الذكرى السبعين للنكبة، أنّ "موقف ​الشعب الفلسطيني​ سيبقى هو المعيار والأساس للوقوف في وجه محاولات انتزاع ​القدس​ وتهويدها لحساب العدو"، مشيراً إلى أنّ "مسيرات العودة الّتي واجهت بالصدور العارية آلة القتل الصهيونية ووحشيتها، هي بداية الردّ الطبيعي والعملي على الخطوات الّتي تسعى لإنهاء ​القضية الفلسطينية​"، مؤكّداً أنّ "هذه المجزرة الّتي ارتكبتها إسرائيل عند أطراف غزة، هي برسم ​الإدارة الأميركية​ قبل أن ينفّذها العدو".



ودعا إلى "الوقوف مع الشعب الفلسطيني ورفده بكلّ أساليب الدعم ووسائل المواجهة، حتّى يكسر بصموده كلّ القرارات الرامية إلى تهويد فلسطين بالكامل، الّتي يشكّل نقل ​السفارة الأميركية​ إلى القدس أحد تجلياتها"