وزير خارجية المغرب:أزمة سوريا تدار بدون صوت عربي وتدبّر من خارج البيت العربي

رأى وزير الخارجية المغربي، ​ناصر بوريطة​، أنّ "​الدول العربية​ لا صوت لها في التعامل مع ​الأزمة السورية​، والأزمة تدار بشكل خارجي"، داعياً إلى "تغيير ذلك الوضع".



ولفت بوريطة، في تصريحات للصحفيين، على هامش مشاركته في ​القمة العربية​ التاسعة والعشرين المنعقدة في الظهران غربي ​السعودية​، إلى أنّ "للأسف، تدار الأزمة السورية بدون صوت عربي، وتدبّر من خارج البيت العربي، وهذا هو التحدي الأساسي، وهذا ما يجب العمل عليه"، مشيراً إلى أنّ "ما يبقى اليوم هو كيفيّة إسماع الصوت العربي في المجالات الّتي تحدّد فيها الأزمة السورية".