مسؤول روسي: الضربات الصاروخية على سوريا تأتي بسياق رفع العتب

وصف عضو لجنة الشؤون الدولية في ​مجلس الاتحاد الروسي​ زياد سبسبي الضربات الصاروخية على ​سوريا​ بأنها تأتي في سياق"رفع العتب".



ورأى أن قرار الرئيس الأميركي ​دونالد ترامب​" يعكس محاولة الإدارة الأميركية بأن ​واشنطن​ تعتبر نفسها وصيا على البلدان الأوروبية مثل فرنسا وبريطانيا التي شاركت في العدوان" .



وشدد سبسبي على أن "هذه الضربة غير الموفقة من النواحي السياسية والعسكرية والاجتماعية وحتى النفسية يمكن أن تصل بالعملية السياسية سواء في جنيف أو في أستانا إلى طريق مسدود". وأضاف " يمكننا القول إنها دقت آخر مسمار في نعش التسوية السياسية".