فادي سعد: معركتنا في 6 أيار لا تقل أهمية عن المعارك التي خضناها معا

أكد مرشح ​القوات اللبنانية​ عن ​قضاء البترون​ ​فادي سعد​ أن "القوات اللبنانية التي التزمت بقضايا الانسان في زمن الحرب ستكون أكثر التزاما بها في زمن السلم"، واعدا بأن "المعركة التي فتحناها ضد ​الفساد​ لن يكون لها نهاية حتى نقضي على الفساد ونستأصله من مؤسسات الدولة".



وخلال لقاء نظمه مركز "القوات" في بلدة رام، قال: ""بلدتكم التي كانت كريمة مع القضية لا يمكن أن ننساها والقوات اللبنانية التي لطالما كانت ملتزمة بقضايا الانسان في زمن الحرب ستكون أكثر التزاما بالانسان في زمن السلم".



واضاف متوجها الى الأهالي: "نحن وأنتم على موعد لم يعد بعيدا عنا وقد أصبح واضحا للجميع أن معركتنا هي معركة نموذجية وأنتم الذين لم تخذلوا القضية في اي مرحلة من المراحل ستبقون أوفياء لها ولتاريخكم في ​6 أيار​ المقبل. وابتداء من ​7 أيار​ سننطلق من جديد في مسيرة نضال من نوع آخر تشبه تضحياتكم وتضحيات القوات اللبنانية وكل الذين سبقونا".



ولفت الى أن "الطريق طويل ولكننا بدأنا نرى بصيص نور يعطينا الأمل بأننا نستطيع أن نحقق شيئا ما، ونحن قادرون أن نحمل شعلة الحق ونقول لا حيث يجب أن نقف في وجه مشاريع كبيرة جدا، وأصبح يحسب لنا ألف حساب وسنبقى في هذا الاتجاه ولن نتعب، وأنتم أكثر من عمل وضحى ولم تتعبوا من التضحية ولم تستسلموا"، مشددا على أن "معركتنا في 6 أيار لا تقل أهمية عن كل المعارك التي خضناها معا، سواء اكانت سياسية أو غير سياسية، معركتنا هي معركة لبنان الذي نريد، لبنان الذي يشبهنا، معركة لبنان الحرية، لبنان السيادة والاستقلال، معركة الحق والباطل، معركة السلاح غير الشرعي ومعركة كبيرة ضد الفساد والمعركة التي فتحناها ضد الفساد لن يكون لها نهاية حتى نقضي على الفساد ونستأصله من مؤسسات الدولة".