أسامة سعد: الانتخابات فرصة للنقد والمحاسبة ولتحديد الخيارات

أكد الأمين العام للتنظيم الشعبي الناصري والمرشح عن دائرة صيدا - جزين ​أسامة سعد​ أن الانتخابات هي فرصة للنقد والمحاسبة ولتحديد الخيارات، معتبراً أنه يتوجب على المواطن أن يختار من يمثله في ​المجلس النيابي​ ومن يسعى لحل أزماته في ما يتعلق بقضايا البلد عموماً.



وخلال زايرته عائلة السبع أعين وعائلة حجازي، ثمن "نضال الشعب اللبناني في مواجهة الاحتلال الصهيوني وعملائه|، وثمن عالياً تأسيس الشعب لاستراتيجيته الدفاعية الخاصة به، داعياً الجميع إلى الاستناد دوماً إلى المصلحة الوطنية انطلاقاً من مصالح الشعب اللبناني وحقوقه ومواجهة التحديات والمخاطر التي تواجهه.



كما طالب الحاضرين بالعمل من أجل بناء حركة شعبية للوصول إلى حقوقهم على الصعد كافة من طبابة وتعليم وكهرباء ومياه، وغيرها من الحقوق.



وأشار إلى أننا "نتطلع إلى دولة مدنية عادلة تحمي حقوق الناس وكرامتهم الإنسانية. فرصة التغيير وإرادة التغيير موجودة".



وأكد سعد أن تقديم الخدمات لا ينبغي له أن يكون مشروطاً بالولاء، وأن المجتمع الذي ينتقد هو مجتمع سليم وعليه أن يحاسب، في بلد مقطوع فيه الحوار.