ريفي للمشنوق: انت متطفل على الامن وعليك ان تقول من قتل وسام الحسن

اشار وزير العدل السابق اللواء ​أشرف ريفي​ في كلمة له خلال مهرجان للائحة المعارضة ال​بيروت​ية إلى اننا " نستطيع أن نفعل شيئا ويوم أمس عكار الابية قالت كلمتها ، قالت لا للتخاذل لا للاهمال والضعف ونحن رجال وقد قررنا ان ننزع عن جبيننا علامات الانبطاح"، مضيفا:"نحن لم نذهب من بيروت كي نعود لها بل كنا دائما الى جانب اهلها على الحلوة والمرة"، مؤكدا اننا "شعب واحد نريد ان نعيش معا مسلمين ومسيحين".



وراى ريفي أنه "بالامس السلطة كانت غائبة كليا عن عكار وبالمقابل ملئت شوارع عكار بالسيارات ومن المؤسف ان يعتقد البعض ان الاجهزة هي ملك لوالده "، مشددا على انه "ليس من شيمنا ان نكون منبطحين او ضعفاء نحن اكبر طائفة في ​لبنان​ ولكن اصبحنا اضعف فريق فقط لان هناك من اراد اني يقدم مصالحه على مصالح الجماعة اما نحن فقد ان نكون خدما لاهلنا في بيروت و​طرابلس​ وعكار وسنلتقي في كافة الاماكن في بيروت شاء من شاء وابى من ابى"، معتبرا ان "هناك من سخر ​الاجهزة الامنية​ لملاحقة مناصرينا فاجابتهم بالامس عكار باسقاط الدولة الامنية ونحن نريد دولة مدنية".وتابع ريفي:"من يسأل ماذا يفعل ​اشرف ريفي​ في بيروت اقول له بيروت هي عاصمة اشرف ريفي"، مضيفا:"في بيروت قضيت اكثر من نصف حياتي وهي جزء مني وانا جزء منها".



من جهة اخرى لفت ريفي الى انه "لدينا ما يكفي لنقول من هم قتلة وسام الحسن". وتوجه الى وزير الداخلية نهاد المسنوق بالقول:" اما ان تقول الحقيقة من القاتل واما ارحل الى منزلك "، مضيفا:" انت متطفل على الامن وكلنا نعلم ماذا حصل في الموقوفين الاسلاميين في رومية".



ووجه ريفي تحية للجيش اللبناني وقوى الامن الداخلي والى كل الاجهزة الأمنية الرسمية ، مؤكدا اننا "نرفض اي سلاح غير شرعي وندعو للصمود بوجهه"، مضيفا:" اذا حولنا الصمود الفردي الى صمود جماعي لنزع الشرعية عن هذه السلاح"، مؤكدا ان "سلاح حزب الله غير ضروري وغير شرعي وسيكون مؤقت ان شاء الله". وراى ريفي ان "من لا يستطيع ان يحمل ريفي ورئيس الحكومة السابق فؤاد السنيورة فليجلس في بيته اشرف له"، مؤكدا اننا "لن نسمح بان يخرج السنيورة من اللعبة السياسية".