السلطات الروسية: أكثر من 300 شخص غادروا الغوطة منذ فتح الممر الإنساني

أعلنت السلطات الروسية عن أن "أكثر من 300 شخص غادروا ​الغوطة الشرقية​ لدمشق منذ فتح الممر الإنساني".



وكان رئيس مركز المصالحة الروسي، اللواء يورس يفتوشينكو قد أعلن يوم أمس أنّ "148 من سكان الغوطة الشرقية في سوريا، بمن فيهم 79 طفلاً، تمكّنوا من مغادرة المنطقة، ويتواجدون حاليّاً في مركز الإيواء المؤقت".



ولفت اللواء إلى أنّ "ممثلي مركز المصالحة يجرون مباحثات مع زعماء المجموعات المسلحة حول خروج المدنيين والمسلحين من الغوطة الشرقية، والإجلاء العاجل للمرضى والجرحى"، مركّزاً على أنّ "المسلحين في الغوطة الشرقية يعملون على استفزاز القوات السورية ويدفعونها نحو الردّ عليهم".