تويني: نحن بصدد تعيين الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد لتعزيز الشفافية

رأى وزير الدولة لشؤون مكافحة الفساد ​نقولا تويني​، أن "الإجراءات الحكومية تؤكد وجود إرادة وطنية ل​محاربة الفساد​"، موضحاً أن "القوانين التي أقرت بينها حرية الوصول للمعلومات ومكافحة الثراء غير المشروع وتوحيد آليات المناقصات والتصنيف، كلها إشارات إيجابية للمجتمع الدولي عن عزمنا على مكافحة الفساد".





وكشف تويني في حديث لصحيفة "الشرق الأوسط" "أننا بصدد تعيين الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد لتعزيز الشفافية أكثر"، معتبرا أن "هذه الإجراءات التي نفذت أيضاً، تمثل رسالة تطمين للمجتمع الدولي وتصميماً على مكافحة الفساد، كما أنها إعلان نيات اقترنت بخطوات تنفيذية".



ولفت إلى أن "إنشاء الوزارة كان بداية حسنة باتجاه توجيه جهود الدولة والهيئات التفتيشية نحو الحد من الهدر والفساد ومكافحته". ورأى أن افتتاح ​الحكومة​ الرقمية أمس "يزيد الآمال بإضعاف محاولات الفساد المباشر وغير المباشر عبر العلاقة بين المواطن والموظف".